قيس وليلى والذئب

كتاب قيس وليلى والذئب

كتاب قيس وليلى والذئب

تأليف: بثينة العيسى

مقدمة عن الكتاب :

هذا هو الكتاب الخامس للكاتبة الكويتية "بثينة عيسى" بعنوان "قيس وليلى والذئب". تضمن الكتاب مجموعة نصوص نثرية تراوحت ما بين السرد والشعر، كتبتها المؤلفة في مرحلة ما بين 2003- 2011؛ وهي نصوص تقترب فيها المؤلفة من الذات الإنسانية وتجمع بينها التأملات الإنسانية، والحس المرهف وخيوط من الحكاية الرشيقة. وجاء هذا العمل في 5 أبواب حمل أولها عنوان: "حروفٌ مخلوعة بين جسد الحكاية"، تندرج تحته عناوين أخرى تعبر عن حالات إجتماعية مثل الشيخوخة ففي نص "جدوى" تسأل ليلى جدتها: "لماذا يدكِ ضعيفة وهزيلة يا جدّتي؟... لأنني عجوز... ولماذا عينك ضعيفة وصغيرة يا جدتي؟... لأنني عجوز... ولماذا فمكِ بلا أسنان يا جدتي؟... لأنني عجوز"... مشت ليلى بطول الغابة تتساءل بأسى، ما نفع الحياة لشخص عجوز، ألم يكن أفضل...



بعض الاراء من Goodreads 

بثينة العيسى أراها من أفضل كاتبات جيلها
لديها فلسفتها الخاصة ولغتها الممتعة بلا تحذلق ولا تباهي

من واقع قراءاتي لهذه الجميلة
أرى أن بثينة تسكب روحها على الورق
تكتب كما تشعر 
لا تتبنى فكرة إلا وتكون نابعة من أعماقها

روحها شفيفة و بداخلها حزن يلامس الروح فور القراءة لها
بل وتستطيع أن تلمسه من خلال قراءاتها الشخصية أيضاً
عندها اهتمام ملحوظ بفلسفة الموت

كان الكتاب بسيطاً نعم
وتتفاوت نصوصه في مستوياتها أدبياً
ولكن روح الكاتبة ولغتها المميزة تملكت الكتاب ككل
بحيث تخرج منه بحالة أقرب إلى الشجن النبيل

قدرة بثينة على رؤية مسلمات حياتنا بطريقتها تدعو للإعجاب
أحببت كثيراً فكرة التعامل مع الحكايات الخرافية بهذه الطريقة
ستقرأها كما لو أنك تراها لأول مرة

أحببت الغلاف كثيراً كذلك
فأنامل سوزان عُليوان تتعدى حدود الشعر
لتمتعنا بفن لوحاتها الأنيقة والمعبّرة

بثينة امرأة وكاتبة تستحق التحية 
وأتوقع أن يُصدر لها عملاً يؤثر على الحركة الثقافية في العالم العربي 



ولكن ياسنووايت انظري ماذا فعل العالم لكِ وأنتِ فتاة جميلة
ماذا سيحل بنا في هذا العالم ونحن مُجرد أقزام قبيحة الشكل؟
..
مامن قبلة تبطل السحر
أو تأتي بهِ
..
أحلامنا هي نحن هي ما جبلنا عليهِ
هي ما يصنع حقيقتنا 
وهي..ماننساهُ على الدوام
..
إن حياة بلا أخطاء
هي محض خطيئة
..
مازالوا يفتشون عن الفتاة 
التي اختفت داخل كتاب
..
ما ترينه فيّ ياليلى 
هو خوفكِ أنتِ منكِ
أذكرك به 
قبل أن تمسخك مخاوفك
إلى مرآة آخرى
..
نحنُ ضحايا أنفسنا
الآخرون مُجرد حجة

كيف تأخرت هكذا في القراية للجميلة بثينة
وكلامها الملائكي العذب
أعتقد بأن هذا العام سيكون أجمل بكثير من سابقه
إلى لقاءٍ آخر







لتحميل كتاب قيس وليلى والذئب

عبر الرابط التالي

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

للتسجيل فى الموقع

أتصل بنا

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *